تنظيف

حياة يومية أكثر نظافة

في الأحوال المثالية، لا نفكر في النظافة إلا عندما نفتقدها.
 
سواء في المنزل، أو أثناء تحركنا، أو في العمل؛ أول شيء يلفت نظرنا هو عدم نظافة المكان. وتأثير ذلك ليس تأثيراً لحظياً. فالمكان غير النظيف يمكن أن يتسبب في مجموعة من الشواغل مثل الصداع، المشاكل المصاحبة للغبار، والتلوث البكتيري.
 
ويعد إدراك تأثير انعدام النظافة على الراحة والكفاءة جزءاً جوهرياً من القيمة التي تقدمها نيلفسك لعملائها. نيلفسك تساعد في:

  • تحسين جودة الهواء في الأماكن الداخلية من خلال الترشيح الفائق للمكانس والشفاطات، وتسمح بالغسل باستخدام مقدار أقل من المواد الكيماوية فتقل بذلك الأبخرة والروائح الناتجة عنها
  • الحد من حالات العدوى التي تتطلب رعاية صحية: تحسين الظروف الصحية والصحة العامة في المنشأة

وعدنا بجعل الحياة اليومية أكثر نظافة، هو جوهر وعدنا بحياة يومية أكثر صحة وراحة وجاذبية.​
​​